الجراحة

 

تعدّ الجراحة الخيار الأفضل لشفاء بعض الأورام، خاصة إذا كان الورم في منطقة واحدة داخل الجسم ولم ينتشر. عندما يعجز الأطباء عن إزالة الورم بأكمله خوفا من إلحاق الضرر ببعض الأعضاء المجاورة، فإنهم يستأصلون أكبر كميّة ممكنة من الورم (Debulking)، ثم يستخدمون العلاج الكيماوي أو الإشعاعي للقضاء على ما تبقى منه.

 

جراحة السرطان الوقائيّة

يمكن أن تتمّ جراحة السرطان كإجراء وقائي، على سبيل المثال، إذا كان لديك نسبة خطورة عالية للإصابة بنوع معين من السرطان، قد ينصحك طبيبك بإزالة الأنسجة أو الأعضاء قبل ظهور السرطان.

 

جراحة السرطان التشخيصيّة

يلجأ الأطباء للجراحة لأغراض تشخيصيّة ولتحديد ما إذا كانت الأورام حميدة أو خبيثة، أو إذا كان هناك خلايا سرطانية. تتم هذه الجراحة بإزالة عيّنة نسيج ثمّ فحصها.

 

الآثار الجانبية للجراحة

 


الإرهاق

فقدان الشهيّة

تقرّحات وكدمات
حول منطقة الجراحة

ألم بسيط أو متوسط

نزيف خفيف
من مكان الجرح

الوذمة الليمفاوية
(بعد جراحة إزالة الغدد الليمفاوية)